الفيــــل
منتدى الأنوار للتعليم
مرحباً بك معنا في موقعنا عزيزي الزائر
تفضل بالتعريف بنفسك أو بالتسجيل إن لم تكن عضواً في منتدانا بعد...



 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول



شاطر | .
 

 الفيــــل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة

معلومات العضو
عبدالرحيم موسان


عضو فضي

عضو فضي

معلومات إضافية
الجنس الجنس : ذكر
عـمـلـى عـمـلـى :
هـوايتـى هـوايتـى :

المدينة المدينة : temsia
السٌّمعَة السٌّمعَة : 4
نقاطـي نقاطـي : 3430
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 17/10/2012

معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: الفيــــل   السبت مارس 02, 2013 3:21 pm




الفيــــل

الفيل
أضخم الحيوانات التي تعيش على الأرض، وثاني أطول أفراد المملكة الحيوانية
بعد الزرافة. ولا يفوقه ضخامة إلا بعض أنواع الحيتان. والفيلة هي الحيوانات
الوحيدة التي لها أنف على هيئة خرطوم تستخدمه كأحد الأطراف. كما تستخدم
الفيلة خراطيمها لسحب أوراق وفروع وأغصان الأشجار، ولامتصاص الماء الذي
توصله فيما بعد إلى الفم. ولها أيضا حاسة شم حادة، حيث تستخدم خراطيمها
عادة لفحص الهواء. وللفيلة آذان أكبر من آذان أي حيوان آخر، ولها أنياب في
هيئة أسنان ضخمة.
وهناك نوعان رئيسيان من الفيلة: الفيلة الإفريقية
والفيلة الهندية التي تُعرف أيضًا بالفيلة الآسيوية. تعيش الأفيال
الإفريقية في إفريقيا جنوبي الصحراء، بينما تعيش الأفيال الهندية في أجزاء
من الهــند وفي جنوب شرقي آسيا.
والفيلة حيوانات قوية للغاية شديدة
الذكاء. وقد قام الإنسان بتدجينها وتدريبها منذ آلاف السنين، وتم استخدامها
في نقل الحمولات الثقيلة في بعض الأقطار الآسيوية . ويستطيع الفيل رفع جذع
شجرة وتحريكه ببطء باستخدام أنيابه وخرطومه. وقد يصعب سحب مثل ذلك الجذع
على مركبة تسير بعجلات.
ومن أقدم استخدامات الفيلة التي عُرفت سابقا
استخدامها في الحروب. فقد هزم الجيش المقدوني الذي قاده الإسكندر الأكبر
عام 331ق.م جنود الفرس الذين امتطوا الفيلة في المعركة. كما استخدم القائد
المشهور هانيبال قرطاجة عام 218ق.م الفيلة من أجل اجتياز جبال الألب في
فرنسا لغزو إيطاليا. كما استخدمه جيش أبرهة الأشرم لهدم الكعبة نحو سنة
570م. وقد وردت قصته في القرآن الكريم في سورة الفيل.



وخلال
القرن التاسع عشر لمع اسم فيل إفريقي سُمي جامبو وأصبح من المشاهير. وقد
عُرض هذا الفيل في حديقة الحيوان بلندن لأكثر من 17 سنة. وجاء الزوار إلى
لندن من جميع أنحاء العالم لمشاهدة أضخم حيوان وقع في الأسر في ذلك الوقت.
فقد بلغ طوله 3,4م ووزنه أكثر من 6,5 طن متري. وقد اشتراه عام 1882م رجل
الاستعراضات الأمريكي بي. تي بارنوم وجعل منه نجما جذابا في السيرك. ومنذ
ذلك الوقت أصبح لفظ جامبو يُطْلَق على أي شي غاية في الضخامة.
ويسافر
بعض الناس إلى إفريقيا وبعض مناطق آسيا لمشاهدة الفيلة في بيئاتها البرية
الخاصة. ولكن عدد الفيلة يتناقص بشكل مستمر؛ حيث يقتلها الناس للحصول على
أنيابها العاجية. كذلك استوطن الناس في كثير من الأراضي التي كانت تعيش بها
هذه الحيوانات مما أدى إلى اختفاء البيئات الطبيعية للفيلة، وهدد النشاط
الزراعي والصناعي المصادر الطبيعية التي تحتاجها الفيلة في حياتها. فقد كان
نمو عدد سكان آسيا على حساب عدد الفيلة، حيث انخفض عددها إلى أقل من 40
ألفا. ويعود السبب الرئيسي لانخفاض عدد الفيلة في إفريقيا إلى الصيد
الجائر. فبينما قُدِّر عدد الفيلة الإفريقية عام 1979م بحوالي مليون
وثلاثمائة ألف، انخفض ذلك العدد إلى حوالي 600 ألف فيل مع بداية التسعينيات
من القرن العشرين. وإذا استمر أمر انخفاض عدد الفيلة على ماهو عليه فقد
تنقرض هذه الحيوانات من البرية مع إطلالة القرن الحادي والعشرين الميلادي.
لقد
تم القيام بحملة قوية على مستوى العالم في نهاية الثمانينيات من القرن
العشرين من أجل وضع الناس على مستوى المسؤولية والإدراك بأن آلاف الفيلة
كانت تذبح كل سنة للحصول على الحلي العاجية والنقوش. وكانت اليابان تُعدُّ
بمثابة المستهلك الرئيسي للعاج لاستخدامه في صنع أختام التوقيع، أي الأختام
التقليدية لطبع الأسماء بالحبر. وقُدِّر بأنه كان يقتل كل عام حوالي 12
ألف فيل من أجل الحصول على العاج الذي يلزم لصناعة هذه الأختام.


أهمية الفيلة

تقوم
الفيلة بوظائف طبيعية مهمة؛ فهي تساعد مثلا في تحويل المناطق الشجرية إلى
مناطق مكشوفة بسبب تغذيتها بالأشجار وغيرها من النباتات. ويفضل كثير من
الحيوانات العيش في البيئات المكشوفة. كذلك تقوم الفيلة بحفر مجرى النهر
الجاف حتى تصل إلى الماء تحت السطح، وهذا يوفر ماء الشرب للحيوانات الأخرى.
وأثناء تنقُّل الفيلة خلال المناطق الشجرية تعمل على تشكيل ممرات تستخدمها
الحيوانات الأخرى، مثل وحيد القرن والحمارالوحشي.


أنواع الفيلة

الفيلة الإفريقية.
أضخم من الفيلة الهندية، وتوجد في البرية فقط جنوبي الصحراء الإفريقية.
ويتساوى ارتفاع الكتفين مع ارتفاع الردف في الفيل الإفريقي، بينما ينحدر
ظهره قليلا عند وسطه. ويرتفع الفيل الإفريقي الذكر عن الأرض 3,5 متر عند
الكتفين، ويزن حوالي 5,500كجم. ويبلغ طول أنثى الفيل المكتملة النمو
حـــوالي 2,8 متر، وتزن 3,500كجم. وكان طول أضخم فيل إفريقي ذكر 4,01 متر
وبلغ وزنه 11,000كجم، بينما كان أكبر وزن للفيل فوق 6,500كجم.
ولمعظم
الفيلة الإفريقية جلد رمادي داكن. ويشكل مقدم الرأس منحنى خفيفًا، بينما
تغطي الأذنان اللتان يصل عرض الواحدة منهما 1,2 مترًا الكتفين. ولكل من
الذكور والإناث أنياب يصل نموها في الفــيل الإفريقي الذكر من 1,8 إلى 2,4
متر وتزن الواحدة 23 - 45كجم، بينما تزن ناب معظم الإناث 7 - 9كجم. وقد
سُجِّل أطول ناب للفيل الإفريقي بطول 3,5 متر ووصل أثقلها وزنا إلى 133كجم.
ولخرطوم
الفيل الإفريقي نتوءان من اللحم يشبه الواحد منهما طرف الأصبع. كما أن
لجلد الخرطوم تجعدات عميقة. وللفيل الإفريقي أربع أو خمس أصابع على كل قدم
أمامية، وثلاث أصابع على كل قدم خلفية. وتربط ثنية جلدية مترهلة الأرجل
الخلفية مع جوانب الجسم. ولا توجد هذه الثنية في الفيل الهندي.
ويوجد
نوعان من الفيلة الإفريقية: فيلة الأدغال وفيلة الغابة. تعيش فيلة الأدغال
في معظم أقطار جنوبي الصحراء الإفريقية. وهي ضخمة وأنيابها ثقيلة. وتعيش
فيلة الغابة الإفريقية في الكاميرون، والكونغو، وساحل العاج، والكونغو
الديمقراطية (زائير) ودول أخرى في وسط وغربي إفريقيا. ويقطن كلا النوعين من
الفيلة الإفريقية الغابات والسهول العشبية والجبال والمستنقعات والمناطق
الشجرية.

الفيلة الهندية. توجد فقط في
جنوب وجنوب شرقي آسيا. وتعيش في غابات وأدغال بعــض الدول مثل بورما،
وكمبوديا، والصــين، والهند، وإندونيسيا، وماليزيا، وسريلانكا وتايلاند،
وفيتنام.
وظهر الفيلة الهندية محدب بعض الشيء، وهو أعلى قليلاً من الكتف
والردف. ويترواح ارتفـــاع الفيل الهندي الذكر عند الكتفين من 2,7 - 3,2
متر. ويزن حوالي 3,600كجم. وقد بلغ طول أضخم فيل هندي 3,3 متر، بينما يصل
ارتفاع أنثى الفيل الهندي حوالي 2,5 متر وتزن حوالي 3,000كجم.
ولمعظم
الفيلة الهندية جلد رمادي شاحب اللون، وربما تخللته بقع وردية أو بيضاء.
وللفيل الهندي سنامان عند مقدم الرأس وفوق الآذان مباشرة. وآذان الفيل
الهندي نصف حجم آذان الفيل الإفريقي ولا تغطي الكتفين. ولمعظم الفيلة
الهندية الذكور أنياب تنمو حتى 1 - 1,5 متر. إلا أن بعض الفيلة الهندية
الذكور وتسمى مكواشز بدون أنـــياب، كما أن معظم الإناث بدونها إلا أن لبعض
الإناث أنيابا قصيرة للــغاية.
جلد خرطوم الفيل الهندي أكثر نعومة من
جلد خرطوم الفيل الإفريقي، ويوجد نتوء لحمي واحد عند طرفه على هيئة أصبع.
ولمعظم الفيلة الهندية خمس أصابع في كل قدم أمامية وأربع في كل قدم خلفية.


جسم الفيل

يساوي
ارتفاع الفيل الكامل النمو تقريبا طول ظهره من الرأس حتى الذيل. وعندما
يتحدث العلماء عن الطول الكلي للفيل فإن بعضهم يدخل الخرطوم ضمن طول الفيل
وبعضهم الآخر قد لا يضيف طول الخرطوم إليه. وللفيل رقبة عضلية قصيرة ورأس
ضخم وآذان كبيرة مثلثة الشكل. والخرطوم امتداد للفك العلوي، وقد ينمو الناب
من أحد طرفي الفك عند قاعدة الخرطوم. وتساعد كتلة الأرجل الضخمة الفيل على
حمل جسمه ويبلغ طول الذيل حوالي المتر، وربما كان قصيرا مقارنة مع بقية
أجزاء جسمه.
الجلد والشعر. للفــيلة جلد رمـــادي اللون سميك وطري يتدلى
أحيانا على هيئة ثنيات مترهلة. ويصل سمك جلد الفيل المكتمل النمو حوالي
3سم، ويزن حوالي 900كجم. وتستطيع بعض الحــشرات بما فيها الذباب عضه.
ولا
يحتوي جلد الفيل على غدد عرقية، ومن ثم عليه أن يبرِّد جسمه بوسائل أخرى.
فقد يتخلص من حرارة جسمه عن طريق إرخاء أذنيه الضخمتين أو برش الماء على
جسمه. كما تبقى أجسام الفيلة باردة بعد أن تتمرغ في الوحل، حيث يجف هذا
الوحل على الجلد، ومن ثم يحجز أشعة الشمس.
يغطي جسم الفيلة عند الولادة
شعر متناثر ذو لون بني أو أسود أو بني يميل إلى الحمرة، ثم يختفي تدريجيا
عندما تكبر. والفيل المكتمل النمو عديم الشعر تقريبا ما عدا زغبات حول
الأذنين والعينين والفم،كما توجد حزمة كثيفة من الشعر عند نهاية الذيل.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

الفيــــل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الأنوار للتعليم :: علوم وثقافة :: عالم الحيونات-