منتدى الأنوار للتعليم
مرحباً بك معنا في موقعنا عزيزي الزائر
تفضل بالتعريف بنفسك أو بالتسجيل إن لم تكن عضواً في منتدانا بعد...
شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
avatar
عبدالرحيم موسان
عضو فضي
عضو فضي
الجنس الجنس : ذكر
عـمـلـى عـمـلـى :
هـوايتـى هـوايتـى :

المدينة المدينة : temsia
السٌّمعَة السٌّمعَة : 4
نقاطـي نقاطـي : 3430
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 17/10/2012

البيئة في السنة النبوية

في الثلاثاء مارس 12, 2013 5:40 am
البيئة في السنة النبوية

إن مفهوم البيئة لم يعد قاصرا علي البيئة المحلية المحيطة بالكائن الحي ، بل اتسع المفهوم ليشمل البيئة الإقليمية وكوكب الأرض بأكمله .. فما يحدث في مكان ما علي سطح الأرض يمكن أن يؤثر في مكان آخر بعيد كل البعد ، فمثلا تستخدم ماده الكلور فلور و كربون في العديد من الصناعات كصناعة الإيروسولات مثل : البيروسول المستخدم في مقاومة الحشرات .. وطلاء السيارات ومزيلات العرق ومثبتات الشعر وناعة التبريد .. إلخ .
وقد أدى استخدام هذه المادة الى تآكل مادة الأوزون التي تحول دون وصول الأشعة البنفسجية إلى الأرض فتحمي بذلك الكائنات الحية من الآثار الضارة لهذه الأشعة ،وقد اكتشف هذا التآكل بالقرب من القطب الجنوبي ، أي : على بعد الآف الأميال من أماكن تصنيع الأيروسولات واستخدامها ، وقد حوى القرآن الكريم .. المصدر الأول للتشريع .. كل مايتعلق بحياة الكائن الحي وكل شئ يتصل بالإنسان ( مافرطنا في الكتاب من شئ ) سورة الأنعام الآية ( 38 ) .
فالموضوعات وردت مجملة في كتاب الله العظيم وتكفلت السنة النبوية ـ المصدر الثاني للتشريع ـ بتفسيرها وتفصيلها .
وقد تعرضت السنة النبوية للبيئة وتطرق رسول الله صلى الله عليه وسلم في أحاديثه لكثير من المشاكل البيئية التي يعاني منها عالم اليوم علي الرغم من أن المشاكل البيئية في عهده صلي الله عليه وسلم لك تكن معقدة بهذه الصورة التي عليها الآن .
استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى