تتمة... مفاهيم ومصطلحات فلسفية
منتدى الأنوار للتعليم
مرحباً بك معنا في موقعنا عزيزي الزائر
تفضل بالتعريف بنفسك أو بالتسجيل إن لم تكن عضواً في منتدانا بعد...



 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول



شاطر | .
 

 تتمة... مفاهيم ومصطلحات فلسفية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة

معلومات العضو
hind kouch


عضو مبدع

عضو مبدع

معلومات إضافية
الجنس الجنس : انثى
السٌّمعَة السٌّمعَة : 4
نقاطـي نقاطـي : 415
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 09/03/2008

معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: تتمة... مفاهيم ومصطلحات فلسفية   الإثنين أغسطس 31, 2009 4:35 pm

المازوخية/المازوشية: في علم النفس، انحراف جنسي يتلذذ فيه المرء بالتعذيب الجسدي والإذلال النفسي اللذين ينزلهما به محبوبة. وقد يقصد بهذا المصطلح أحيانا، ومن باب التوسع، تلذذ المرء بالاضطهاد الذي يخضع له. والماسوشية، أو المازوخية، مشتقة من اسم الروائي النمساوي ليوبولد فون زاكر مازوك Sacher-Masoch 1836 - 1895 الذي تكشف نفر من شخصياته الرئيسية عن هذا الانحراف .
المانوية: قوم يذهبون إلى قدم النور والظلمة وان العالم مركب منهما، وانهما مطبوعان على الخير والشر، منسوبة إلى "ماني"اسم رجل.
الماهية: تطلق غالباً على الأمر المتعقل مثل المتعقل من الإنسان وهو الحيوان الناطق مع قطع النظر عن الوجود الخارجي.
المتشابه هو مالا ينتظم لفظه معناه إلا بزيادة أو حذفٍ أو نقلٍ. لغة: أشبه الشىء الشىء: ماثله ، وشابهه: أشبه ، تشابه الشيئان: أشبه كل منهما الآخر حتى التبسا، والمتشابه: النص القرآنى يحتمل عدة معانى كما فى الوسيط .
المتضادان: هما اللذان ينتفي أحدهما عند وجود صاحبه إذا كان وجود هذا على الوجه الذي يوجد عليه ذلك كالسواد والبياض.
المتقابلان: هما اللذان لا يجتمعان في شيءٍ واحد من جهة واحدة.
المثير و الاستجابة: نظرية في علم النفس، النظرية القائلة بأن جميع الظواهر السيكولوجية يمكن أن توصف بلغة المثير أو المنبه والاستجابة له. فإذا كان المثير من القوة بحيث يحدث عند المتعضي Organism استجابة ما، قيل إن المثير كاف، وإلا قيل إنه غير كاف. وقد عني الفسيولوجي الروسي بافلوف بدراسة "الارتكاس الشرطي" را.. وقد كانت تجارب بافلوف في حقل الأفعال المنعكسة الشرطية هي الأساس الذي قامت عليه المدرسة "السلوكية" را. في علم النفس.
المثير: المنبه في الفيسيولوجيا، أي من العوامل التي تستثير في المتعضي استجابة معينة. والمثيرات قد تهيج عضوا من أعضاء الحس، وقد تتسبب في إحداث انقباض عضلي أو إفراز غدي.
المجوس: قريب من المانوية ويذهبون إلى أن اللّه تعالى هو النور الأعلى وهو يزدان، وان الشيطان من جنس الظلمة وهو" أهرمن".
المحدث: ما يكون مسبوقاً بمادة ومدة وقيل: ما كان لوجوده ابتداء.
المحتمل :الخطاب الذي له تأويلات من جهة الاستعمال.
المحكم: هو ما ينتظم لفظه معناه من غير زيادةٍ أو حذفٍ أو نقل.
المذهب: مبادئ وأراء متصلة ومنسقة لمفكر أو مدرسة ومنه المذاهب الفقهيّة والأدبيّة والفنيّة والعلميّة والفلسفيّة اعتقاد يستمر عليه صاحبه على جهة التدين.
المراهقة: سن المراهقة فترة من العمر تقع بين البلوغ وسن الرشد. تختلف بحسب الأفراد، ولكنها تمتد عادة من سن الثانية عشرة إلى العشرين. تتميز بالقلق، وبظهور الدوافع الجنسية، وبالتوق إلى الاستقلال. هي مرحلة الانتقال من الصبا المتأخر إلى سن الرشد وتمام الرجولة والأنوثة وتمتد من سن الثانية عشرة إلى العشرين وهي أهم مراحل النمو التي يمر بها الفرد وأخطرها وتبدأ مع النضج الجنسي الذي يعرف بالبلوغ وتمتاز بالقلق والرغبة في الاستقلال عن الكبار. وفترة المراهقة قد تكون قصيرة أو طويلة إذ أن هذا يختلف من مجتمع إلى آخر ومن طبقةٍ إلى أخرى. وقد تنعدم المراهقة في المجتمعات البدائية وتطول في المجتمعات الحديثة وهي عند الإناث تبدأ قبل الذكور بسنتين عادة ومن الملاحظ أن معدلات الجناح تزداد في هذه الفترة وكذلك معدلات الانتحار وتعاطي المخدرات والكحول.
المرجئة : فرقة من كبار الفرق الإسلامية المنحرفة لقبوا بذلك أي بالمرجئة لأنهم يرجئون العمل عن النية أي يؤخرونه في الرتبة عنها وعن الاعتقاد مأخوذ من أرجأه أي أخّره ولأنهم يقولون لا يضر مع الإيمان معصيّة كما لا ينفع مع الكفر طاعة فهم يعطون الرجاء، أو هم الذين قالوا:الإيمان قول بلا عمل فقدموا الإيمان وأرجأوا العمل، أي أخّروه لأنّهم يرون أنّهم لو لم يُصلّوا ولم يصوموا نجّاهم إيمانهم، ويقال إنّ أوّل من وضع الإرجاء هو أبو سلت السّمَّان سنة 152هـ وانقسموا بعده إلى فرق وطوائف أربع: اليونسيّة والعبدية والفسانيّة والثوبانيّة.
المزاج: في علم النفس، مظهر من مظاهر الشخصية يتجلى في طبيعة انفعالات المرء ومدى شدتها وتقلباتها. ولقد كان جالينوس Galen، الطبيب اليوناني، أول من قال بأن الأخلاط الأربعة، وهي الدم والبلغم والصفراء والسوداء، تقرر مزاج المرء
الكآبة: اضطراب عصابي أو ذهاني. يتم النوع العصابي منه بالحزن الشديد وفقد الشهية والشعور بالعجز والتشاؤم والتأنيب المستمر للنفس ويسمى أحياناً اكتئاباً استجابياًréactive dépression لأنه قد ينشأ نتيجة استجابة لفقدان موضوع أو نتيجة فشل في أداء عمل أو مهنة أو انقطاع علاقة اجتماعية وثيقة. أما النوع الذهاني فهو درجة شديدة من الاكتئاب ومصادره الخارجية غير محددة وقد تنتهي حالات بعض المصابين به بمحاولة الانتحار أو الانتحار العقلي وتصحبه اضطرابات عقلية وإدراكية كالهلاوس والهواجس.
الكاثوليكيّة: مجموعة التعاليم المسيحيّة التي تدين بها الكنيسة الرومانيّة وتتميّز خاصة بدعم سلطة الكنيسة وعلى رأسها البابا خليفة بطرس الرسول ومن أصولها الرئيسيّة سر التثليث والتجسيد وسر الاعتراف وسر تناول القربان وسر الخلاص وسر الغفران ،وقد نزّه دين خاتم المرسلين النبي الأكرم محمّد السيد المسيح عن النسب الداعرة التي تقوّلها الآفاكون ورفع الصديقة أمه عن الحطة التي وصمها بها الكاذبون وكتاب القرآن هو الذي صان للمسيح منزلته في صفوف الأنبياء و جعله في عداد الزعماء الأوائل منهم وحفظ لانجيل المسيح ولدينه موضعهما بين الكتب والأديان السماويّة.
الكبت: الكظم في علم النفس، إزاحة المشاعر والخبرات البغيضة عن الصعيد الواعي للحياة العقلية ودفعها إلى اللاوعي. فعندما ينتهر صاحب العمل مستخدما من مستخدميه يكون رد الفعل الطبيعي، عند المستخدم، أن يؤكد ذاته من طريق الدفاع عن النفس، ولكنه لا يجرؤ على ذلك، ولو قد فعل إذن لخسر وظيفته التي يأكل الخبز بها. ومن هنا ينشب في ذات نفسه صراع مرير بين الحافز إلى توكيد الذات والثأر للكرامة، وبين الخوف من فقدان العمل. وقد يستمر هذا الصراع فترة يعاني المستخدم، خلالها، توترا عقليا مؤلما يجعله غير مستعد لا للقتال ولا للعمل، ولكن الطبيعة سرعان ما تنقذه من هذا الوضع بأن "تكبت" الحافز إلى توكيد الذات. والكبت قد يكون ناقصا وقد يكون كاملا. وكثيرا ما يؤدي إلى انحرافات أو اضطرابات نفسية خطيرة، وهو ما يحدث عند كبت الغريزة الجنسية بخاصة. حيلة دفاعية لاشعورية يلجأ إليها الفرد لكي يستبعد أفكاراً غير مقبولةٍ أو خبرات مؤلمة واجبارها على البقاء في اللاشعور أو العقل الباطن لكي يتمكن من نسيانها أو انكار وجودها، فالجندي الذي تشل ذراعه في المعركة ويُستبعد من ميدان القتال يتبين أن يده سليمة من الناحية التشريحية لكنها معطلة وظيفياً بسبب خوف قديم مكبوت وصراع نفسي لاشعوري، وإن ما حدث له مجرد حيلة دفاعية، لاشعورية تجنبه الموقف الصعب الذي يواجهه.
الكرامة: الإنسانية مبدأ أخلاقي يقرران الإنسان ينبغي ان يعامل على انه غاية في ذاته لا وسيلة وكرامته من حيث هو إنسان فوق كل اعتبار وهو من أوضح المبادئ التي جاء بها الإسلام.
الكسمولوجيا :عند فولف الكسمولوجيا هي مبحث القوانين العامة التي تتحكم في الكون وفي تكوينه وعند كانط هي جملة المسائل التي تبحث في العالم معتبراً كشيء بالذات فيلزم عن ذلك ما يسميه المتناقضات.
الكليات الخمس التى رتبها المناطقة كما يلى
1- الجنس: Genusوهو ما صدق على كثيرين مختلفين بالحقائق ، فى جواب: ما هو؟ مثل الحيوان فى: الإنسان حيوان.
2- النوع: Speciesوهو ما صدق على كثيرين متفقين بالحقائق. كلفظ إنسان فى: محمد إنسان وكل واحد من الجنس والنوع إنما يكون مفهوما بالقياس إلى صاحبه.
3- الفصل: Differenceهو جزء الماهية، الصادق عليها مثل: الناطق ، باعتبار ماهية الإنسان.
4- الخاصة: Propertyهى الكلى المقول على أفراد حقيقة واحدة، مثل: الضاحك للإنسان.
5- العرض العام: Accidentهو الكلى الخارج عن الماهية، الصادق عليها وعلى غيرها، مثل المتحرك للإنسان.
هذا ، ومن الجدير بالذكر، أن المقولات العشر وما يتبعها من الكليات الخمس ، قد أدت خدمات كبيرة جدا فى تطوير الفكر، خلال عشرين قرنا على الأقل. ومازالت أهميتها ماثلة فى المنطق الصورى وفى البحث العلمى، من ناحية التجريد أو التعميم العلمى.
الكهانة لغة: كَهَنَ وكَهُنَ يَكهُنُ ، يَكُهن كهانة،وتكهن تكهنا له: أى قضى له بالغيب وحدثه به. وكهن كهانة: صار كاهنا، أو صارت الكهانة له طبيعة وغريزة ورجل كاهن من قوم كهنة وكهان: من يدعى معرفة الأسرار أو أحوال الغيب ، وعند اليهود وعبدة الأوثان والكهانة: حرفة الكاهن ، وهو الذى يتعاطى الخبر
التوقيع
___________________________________________
لا يمكن أن نتعلم أية فلسفة من الفلسفات إذ أين هي؟ ومن يمتلكها ؟ وكيف نتعرف عليها؟
لا يمكن أن نتعلم سوى التفلسف (كانط)


عدل سابقا من قبل hind kouch في الأحد سبتمبر 27, 2009 11:01 am عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

معلومات العضو
hind kouch


عضو مبدع

عضو مبدع

معلومات إضافية
الجنس الجنس : انثى
السٌّمعَة السٌّمعَة : 4
نقاطـي نقاطـي : 415
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 09/03/2008

معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: تتمة... مفاهيم ومصطلحات فلسفية   الإثنين أغسطس 31, 2009 4:41 pm

حالة الطبيعة : هي الحالة التي كان يعيش فيها الإنسان دون معالم ثقافية ولا قوانين تحكم الكل على عكس الحالة المدنية أو الحالة الاجتماعية.
الحاجة: ضرورة منبعها الأصلي هو الطبيعة، وهي الرغبة في الحصول على وسيلة قابلة لدفع شعور أليم أو القضاء عليه، والحاجة تتطور بتطور ثقافة المجتمعات التي تخلق حاجات جديدة تتجاوز مصدرها الطبيعي، ومن بين خصائص الحاجات نذكر:
أ: التعدد، إذ أن حاجات الإنسان غير محدودة في عددها فكلما اشبع الإنسان حاجات سابقة تطلع إلى إشباع حاجات جديدة.
ب: التكرار: إن إشباع الحاجة لا يؤدي إلى إلغائها نهائيا، بل نجدها بعد الإشباع تفتر برهة من الزمن ثم تعود وتسيطر من جديد.
الحادث: ما يتجدد وجوده في الحال ويكون مسبوقاً بالعدم.
الحب: بالنسبة لأفلاطون هو وسيلة لتربية روح الإنسان في اتجاه تأمل الأفكار، والحب درجات يمكن للفيلسوف أن يرتقي به من الأجسام إلى الأرواح الجميلة إلى الأفعال الجميلة ثم العلوم الجميلة إلى تأمل الجمال في ذاته إلى الجمال المطلق الكامل.
الحتمية:مبدأ علمي مفاده أن الظواهر الطبيعية مشروطة بأسباب ضرورية وثايثة، ومن ثمة إمكان التنبؤ بها عند معرفة القوانين المتحكمة فيها، إنها إثبات أن لكل حدث ما أو نتيجة ما سبب، وان نفس الأسباب تنتج نفس النتائج.
الحجّة: في اللغة الغلبة من حَجَّ يحجّ إذا غلب وفي اصطلاح المنطقيين الموصل إلى التصديق وهي عندهم ثلاثة: قياس، واستقراء، تمثيل.
الحجّة الاقناعيّة: هي الحجّة التي تفيد الظن لا اليقين ولا يقصد بها إلا الظن بالمطلوب.
الحجة القطعيّة: هي الحجّة التي تفيد اليقين ولا يقصد بها إلا اليقين بالمطلوب.
الحد : في اللغة المنع وفي عرف المناطقة المانع من دخول الأغيار في المحدود وقالوا أن الحد هو المميز الذاتي كما أن الرسم هو المميز العرضي. ومدار الحد التام والرسم التام اشتمالهما على الجنس القريب ومدار الحد الناقص والرسم الناقص على عدمه ولهذا قالوا التعريف بالفصل القريب حدّ وبالخاصة رسم فان كان مع الجنس القريب فتام وإلا فناقص. هو ما أبان الشيء وفصله من أقرب الأشياء بحيث منع من مخالطة غيره له.
الحدس: الإدراك المباشر للحقيقة، أو للحقيقة المفترضة، من غير ما استعانة بأية عملية عقلية واعية. ويطلق المصطلح أيضا على الملكة التي يتم بواسطتها هذا الإدراك. وقد عرف الفيلسوف الفرنسي برغسون الحدس بقوله إنه الملكة التي نتمكن بها من رؤية الكون، مباشرة، بوصفه كلا منظما. سرعة انتقال الذهن من المبادئ إلى المطالب.
الحركة: الخروج من القوة إلى الفعل على سبيل التدريج.
الحرمان: هو عدم الظفر بالمطلوب عند السؤال.
الحَرُورِيَّة: جماعة من الخوارج النواصب، نسبوا لبلد قرب الكوفة على ميلين منها تسمى حَرُورَاء، نزل بها هؤلاء بعد خروجهم على علي .
الحرية: القدرة على الفعل أو عدم الفعل إراديا دون تدخل شيء آخر غير الإرادة.
الحس: هو أول العلم بالمدركات.
الحساب : اسم علم يختص بدراسة الأعداد الصحيحة الموجهة في عمليات الجمع والضرب والطرح والقسمة واستخراج الجذور ودراسة الأرقام الجديدة مثل الصفر والأرقام السالبة والأرقام الصمّاء اللازمة لا تمام هذه العمليات الحسابيّة ويعد هذا العلم أساسا لفهم جميع العلوم الرياضيّة الأخرى.
الحسد: كراهة وصول الخير إلى الغير لغم يلحقه عند وصوله إليه وتمني صيرورته إليه شخصيّاً.
الحصر النفسي : في علم النفس، انفعال ناشئ عن الخوف مما يحتمل أن يحدث، أو مما يتوهم أنه سيحدث. يصحبه عادة تعب وقلق شديد. وفي الفلسفة الوجودية يعتبر الحصر حالة يأس ناشئة عن الشعور بالتفاهة.
الحق: هو الصواب إذا أريد به الفعل وإن أريد به القول كان قولاً حسناً وإن أريد به الاعتقاد كان علماً مطابقاً للواقع. يعتبر مفهوم الحق من المفاهيم الأساسية التي تداولها الفلاسفة من القديم، لارتباط إشكالية الحق بالهموم الإنسانية، ولمواكبتها للحياة السوسيوأخلاقية. ويبرز مفهوم الحق في التمثل الشائع بدلالات متنوعة : فتارة يفيد معنى الحقيقة، وتارة أخرى يفيد معنى القسط أو النصيب في الإرث مثلا. وقد يقصد بالحق الذات الإلهية أو إحدى صفاتها... وقد يعني أحيانا القانون أو التشريع الذي بموجبه ينصف الأفراد وتؤطر علاقاتهم مع بعضهم البعض ...الخ.
الحق الطبيعي: هو الحق المستقل عن القوانين التي أسسها المجتمع، والمنتمي إلى طبيعة الكائن الإنساني ذاته، وهكذا تعتبر الحرية والمساواة كحقين طبيعيين.
التوقيع
___________________________________________
لا يمكن أن نتعلم أية فلسفة من الفلسفات إذ أين هي؟ ومن يمتلكها ؟ وكيف نتعرف عليها؟
لا يمكن أن نتعلم سوى التفلسف (كانط)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

تتمة... مفاهيم ومصطلحات فلسفية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الأنوار للتعليم :: منتدى الثانوي التأهيلي :: الفلسفة و الفكر الإسلامي :: الجذع مشترك-